ستيفين جيرارد - Steven Gerrard
 


وسط
إنجلترا


النادي: ليفربول - إنجلترا
المنتخب: إنجلترا
تاريخ الميلاد: 30 مايو 1980
العمر: 33
الوزن: 80 كيلوغرام
الطول: 185 سم
يلعب بالقدم اليمنى

الموقع الرسمي:
www.stevengerrard.net/

توجد أخبار عن هذا اللاعب - إضغط هنا لقرائتها

البطاقه الشخصيه للاعب ستيفان جيرار


الاسم : ستيفن جورج جيرارد
تاريخ الميلاد : 30 مايو 1980
مكان الميلاد : ويستون ، ليفربول (انكلترا)
الطول : 6.0(1.85) متر
الوزن : 80 كجم
الجنسية : بريطاني
المهنة : لاعب كرة قدم
مكان اللعب : متوسط ميدان مهاجم
القدم المفضله : اليمنى
اسم الزوجه : اليعيب كوران
لقبه : stevie G
رقم القميص مع ليفربول : 8
رقم القميص مع منتخبه : 4


 الحساب الرسمي لتويتر

Gerrard8FanPage@

  

الحساب الرسمي للفيس بووك 

 https://www.facebook.com/OfficialStevenGerrard8

 الحساب الرسمي للإنستغرام

 instagram.com/8stevengerrard8 

 الموقع الرسمي للاعب

 http://www.stevengerrardfoundation.org

http://www.stevengerrard.net/


 
   
طفولته:
 
ولد ستيفن جيرارد في تاريخ (30-05-1980) في مدينة ليفربول، بدأ باللعب مع فرق الأحياء في المدينة حتى تم اكتشافه من قبل كشافي فريق ليفربول وضموه لفريق الناشئين في أكاديمية النادي وهو في سن التاسعة فقط.
 
مسيرته الإحترافية:
 
لم يعرف جيرارد فريقاً غير الريدز حتى الاَن حيث وقع أول عقد إحترافي مع النادي في عام (1997) وحقق ظهوره الأول مع الفريق في عام (1998) عندما دخل كبديل في اَخر دقيقة أمام بلاكبيرن روفرز.
 
بدأ باللعب في مركز الجناح الأيمن لكنه لم يجد نفسه في ذلك المركز فتحول مركزه الجديد في خط الوسط حيث أبدع.
 
حياته الخاصة:
 
تزوج جيرارد من أليكس في عام (2007) وله منها بنتين، وزوجته هي مصممة أزياء معروفة في إنجلترا وخبيرة جمال.
 
يذكر أن لدى جيرارد شقيق واحد يدعى بول وإبن عمه لاعب كرة قدم أيضاً في صفوف فريق كارديف الويلزي.
 

 وسيكون الموسم القادم هو الموسم السابع عشر لجيرارد مع الليفر، ولعب في البريمر ليغ ما يصل إلى 440 مباراة وسجل فيها 98 هدفًا، وينتظر أن يصل إلى الهدف رقم مئة في دوري الموسم القادم، أما على المستوى الأوروبي فلعب جيرارد 124 لقاءً، وسجل 39 هدفًا.

ورغم أن جيرارد لم يتمكن من الفوز مع النادي بلقب البريمر ليغ، إلا أنه سيظل واحدًا من أفضل من مروا على الكرة الإنجليزية ونادي ليفربول تحديدًا، فمستوياته الكبيرة التي استمر عليها لفترات كثيرة، ستظل محفورة بذاكرة عشّاقه وحتى عشاق الأندية الأخرى.


  أهم محطات ولحظات مرّ بها هذا اللاعب الأسطورة.


1- أول ظهور
 

بدأت الحكاية في يوم 29 من شهر نوفمبر بسنة 1998، في ملعبه المحبب "آنفيلد"، حيث كان فريقه متقدمًا بهدفين للا شيء أمام نادي بلاكبيرن.قرر المدرب الفرنسي وقتها "جيرارد هولييه"، إشراك لاعبه الشاب بالدقيقة الأخيرة من المباراة، حيث دخل بديلاً لـ "فيغارد هيجيم"، الظهير النرويجي الأيمن. وحين أشار الحكم الرابع برقم 28، ظهر شاب نحيل البنية، من أكاديمية النادي، وكان باديًا عليه التوتر، وكان ذلك أول ظهور للاعب الذي أصبح أسطورة تتغنى بها جماهير ذلك الملعب.


2- أول هدف
 

في موسمه الأول لعب جيرارد ما يصل إلى 13 مباراة، وشيئًا فشيئًا بدأ يصبح لاعبًا مهمًا للفريق.وفي مباراة فريقه بالأنفيلد ضد نادي "شيفيلد وينيزداي"، في يوم 5 ديسمبر 1999، بالدوري الإنجليزي، تمكن جيرارد من تسجيل أول هدف له في مسيرته لمصلحة ناديه ليفربول، بعمر 19 سنة فقط، وهو لاعب وسط دفاعي استلم جيرارد الكرة من منتصف ملعب الخصم تقريبًا، وانطلق نحو المرمى وتمكن من تجاوز مدافعين من شيفيلد بشكل جميل، ثم وضع الكرة على يسار الحارس، لتصبح النتيجة 3/1 لمصلحة ليفربول.

3- أول تألق ضد مانشستر
 

في 31 مارش من سنة 2001، تمكن جيرارد من افتتاح سجله التهديفي أمام نادي مانشستر يونايتد، العدو اللدود والمنافس التقليدي لنادي ليفربول.وأكمل جيرارد ذلك الموسم الناجح للنادي، بتسجيله لهدفٍ رائع في مرمى مانشستر، حيث فاز مع ليفربول في موسم 2000/2001 بألقاب (كأس الإتحاد الإنجليزي، كأس الرابطة الإنجليزية وكأس الإتحاد الأوروبي).


4- قائد النادي
 

في بداياته مع الفريق، كان جيرارد يظهر شخصيته القيادية والمتميزة على أرض الملعب، من خلال مستوياته الرائعة وتوجيهاته وتحركاته التي تنمّ عن لاعب كبير وليس عن لاعب في سن صغير جدًا. في أكتوبر من عام 2003، قرر جيرارد هولييه، مدرب النادي وقتها، أن يرفع من قيمة ومكانة ستيفين جيرارد بالفريق، حيث أعطاه شارة قيادة الفريق، بعد أن كان هو الكابتن الثاني بالفريق خلف سامي هييبيا.


5- ليلة إسطنبول
 

لا حاجة للحديث بكثرة عن هذه الليلة، لكن جيرارد أظهر مرة أخرى قدرته الكبيرة والهائلة على قيادة ناديه ليفربول في أصعب وأحلك الظروف.فبتسجيله لهدف مهم جدًا ببداية الشوط الثاني، جعل العودة ممكنة وهو الذي تحقق، حيث قلب ليفربول خسارته 3/0 بالشوط الأول إلى تعادل بنتيجة 3/3، ثم استطاع الفوز باللقب عن طريق ركلات الجزاء، ليصبح بطل دوري أبطال أوروبا لموسم 2004/2005، ويرفع جيرارد اللقب كثاني أصغر قائد يحقق هذا الإنجاز بعد الفرنسي ديشامب.


6- نهائي جيرارد
 

في موسم 2005/2006، وصل نادي ليفربول لنهائي كأس الإتحاد الإنجليزي لكرة القدم، حيث استطاع في مشواره إخراج مانشستر يونايتد وتشيلسي، مثبتًا قوته بهذه البطولة وعزمه على الفوز باللقب. كان الخصم هو ويست هام يونايتد، وأقيم اللقاء بملعب "ميلينيم"، في مدينة كارديف.لم تكن البداية مثاليةً لجيرارد وزملائه، حيث سجل كاراغر هدفًا بمرماه، ثم أضاف "أشتون" هدفًا ثانيًا لويست هام، لكن الليفر عاد بهدف سيسيه أولاً ثم جيرارد، بقذيفة قوية من داخل منطقة الجزاء، ثانيًا، قبل أن يسجل كونشيسكي  الهدف الثالث لويست هام بالدقيقة 63.وفي الوقت الذي كانت فيه الجماهير تنتظر صافرة الحكم لإعلان ويست هام كبطل لهذا النهائي، أظهر جيرارد، مرة أخرى، إمكانياته الكبيرة على التدخل في الأوقات الحاسمة، حيث سدد من مسافة بعيدة وبشكل مفاجئ، كرة قوية سكنت شباك نادي ويست هام، ويفوز ليفربول بالنهاية ركلات الجزاء.

7- تسديدة رائعة!
 

في أول موسم لرافائيل بينيتيز مع ليفربول، وبدور المجموعات في آخر لقاء ضد أولمبياكوس اليوناني، كان ليفربول بحاجة للفوز بهدف نظيف حتى يتأهل لأدوار خروج المغلوب، وإن سجل الفريق اليوناني هدفًا فسيكون الليفر بموقف صعب، حيث سيحتاج للفوز بفارق هدفين.في الدقيقة 26، البرازيلي الكبير "ريفالدو"، يسجل هدفًا رائعًا من ركلة حرة جعلت جمهور الآنفيلد مذهولاً، ولكن في بداية الشوط الثاني، تمكن سيناما بونغولو من تعديل النتيجة، وفي الدقيقة 78 سجل البديل "ميلور" الهدف الثاني.
وقبل نهاية اللقاء بأربعة دقائق فقط، وفي مشهد لا يصدق، يطلب جيرارد الكرة من زملائه لمرتين متتاليتين وهو ينتظر قريبًا من قوس منطقة الجزاء، ليهيء له ميلور الكرة برأسه ويطلق قذيفةً لا تصدق، لتعلن تأهل ليفربول للأدوار القادمة، ويصرخ المعلق الأسطوري "أندي غراي" قائلاً (تسديدة رائعة! بنيّ).

8- الوصول لنادي المئة
 
في مباراة ليفربول وإيندهوفن بدوري أبطال أوروبا في المجموعات، في موسم 2008/2009، كان الجميع بالأنفيلد ينتظر أن يسجل جيرارد هدفًا ليصل إلى رقم شخصي كبير.

أتت ركلة حرة لنادي ليفربول بمسافة متوسطة من منطقة جزاء نادي إيندهوفن، وتقدم لها جيرارد، وسددها بقوة ودخلت المرمى. بهذا الهدف، وصل جيرارد لمئة هدف طوال مشواره مع ناديه المحبب ليفربول، في 1 أكتوبر 2008.

9- لاعب العام
 
كان ليفربول قريبًا جدًا من الفوز بالدوري الإنجليزي للمرة الأولى باسمه الجديد (البريمر ليغ) في موسم 2008/2009، ولكنهم بالنهاية خسروا اللقب لمانشستر يونايتد بفارق أربع نقاط فقط.قدم جيرارد واحدًا من أفضل مواسمه على الإطلاق، وشكل مع (خافيير ماسكيرانو وتشابي ألونسو)، إضافة إلى فيرناندو توريس، قوة رهيبة ومعروفة لنادي ليفربول. ورغم أن الموسم انتهى بشكل مخيب لنادي ليفربول، إلا أن جيرارد حصل على جائزة استحقها نظير مستوياته الكبيرة جدًا التي قدمها، حيث فاز بجائزة (لاعب السنة) بحسب الكتاب والناقدين بالدوري الإنجليزي.

 
10- هاتريك الديربي
 
في نهاية موسم 2011-2012، تواجه نادي ليفربول مع نادي إيفرتون بديربي الميرسي سايد، وأهمية هذا اللقاء لكلا الناديين وجماهيرهما لا تكاد توصف، فهذا اللقاء يعبر عن كمية التنافس بين الناديين في مدينة ليفربول.كان ذلك اللقاء، وتحديدًا بيوم 13/3/2012، يحمل مفاجأة سارة جدًا لجيرارد ولعشاق نادي ليفربول، فقد سجل ثلاثة أهداف ضد إيفرتون في مباراة تاريخية لجيرارد، وكاد أن يفلت الهاتريك من جيرارد إلا أنه استطاع إدراك الوقت وسجل الهدف الثالث في الدقيقة الثالثة والتسعين، بفضل صناعة متميزة كالعادة من لويس سواريز.
 
انجازات اللاعب مع الفريق الاحمر
 
 فاز مع فريق بالمركز الاول فى
 
2006-2007 كأس الدرع الخيرية
2005-2006 كأس الاتحاد الانجليزي
2004-2005 كأس الشامبيونز ليج
2002-2003 كأس رابطة اندية المحترفين
2001-2002 كأس السوبر الاوروبية
2001-2002 كأس الدرع الخيرية
2000-2001 كأس الاتحاد الاوروبي
2000-2001 كأس الاتحاد الانجليزي
2000-2001 كأس رابطة اندية المحترفين


 
فاز مع فريقه بالمركز الثانى فى ( وصيف فيـ..... )
2005 بطولة العالم للاندية لكرة القدم
2004-2005 كأس رابطة اندية المحترفين
2002-2003 كأس الدرع الخيرية
2001-2002 الدوري الممتاز الانجليزي (بريميرليج)


انجازات اللاعب الشخصية

 
افضل لاعب ناشىء فى الدورى الانجليزى لعام 2001.
صاحب افضل هدف ليفربولى فى مرمى مانشستر يونايتد وذلك حسب تصويت الرياضيين لعام 2001.
افضل لاعب فى الشامبيونزليج عام 2004 /2005.
افضل لاعب فى كأس الاتحاد الانجليزى لعام 2006 .
اللاعب رقم 2 حسب قائمه اللاعبين المخضرمين للفريق المعروفه بـ ( players who shock the kop) وذلك عام 2006.
منح وسام ال M.B.E. ويسمى وسام الامبراطورية البريطانية من الملكة وذلك لخدماته لكرة القدم.
افضل لاعب فى الدورى الانجليزى موسم 2008 /2009 حسب تصويت النقاد.
اللاعب الوحيد فى العالم الذى سجل على مدار تاريخه فى المباراه النهائيه فى كل من كأس الاتحاد الاوروبي ، وكأس الاتحاد الانجليزي وكأس رابطة الاندية الانجليزية حقق لقب 300 مباراه فى الدورى الانجليزى الممتاز وذلك فى 13 ابريل عام 2008 فى المباراه التى جمعت بين فريقه وبين بلاكبيرن .

 

إنتقالات اللاعب
 التاريخالنوعنقل مننقل إلى
يوليو 2013تجديد عقدليفربول - إنجلتراليفربول - إنجلترا
يوليو 2009تجديد عقدليفربول - إنجلتراليفربول - إنجلترا
يونيو 2007تجديد عقدليفربول - إنجلتراليفربول - إنجلترا